طانطان: مشروع كتابة المصحف المحمدي

جرت يوم السبت 24 يناير 2015، بمسجد توبالت، بطانطان دورة تكوينية لفائدة المؤطرات المشرفات على تدريب المستفيدات للمشاركة في مشروع كتابة المصحف المحمدي.

وذلك تبعا للمشروع الذي أطلقته وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في هذا الصدد، والمستمر إلى غاية 25 فبراير 2015.

جرت هذه الدورة تحت إشراف المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية بطانطان وبحضور المندوب الإقليمي الأستاذ محمد الحنافي.

فيما يلي نص تقرير المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية بطانطان بإجراء هذه الدورة التكوينية:

نظمت المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية بطانطان دورة تكوينية لفائدة المؤطرات المشرفات على تدريب المستفيدات للمشاركة في مشروع كتابة المصحف المحمدي الذي أطلقته الوزارة خلال الفترة الممتدة ما بين 16 يناير2015 إلى غاية 25 فبراير 2015.

وقد أطر هذه الدورة التكوينية كل من المدرر الحسن ادبكريم والأستاذ عبد المالك الرقيبي والمنسق التربوي الإقليمي للبرنامج الأستاذ الحسن حيداك وذلك يوم السبت 24 يناير 2015 بقاعة العروض بمسجد توبالت على الساعة 9.00 صباحا إلى الساعة 12.30 زوالا حيث تناول أهمية المشروع وضوابط الرسم العثماني.

وللإشارة كذلك فإن الدورة التكوينية عرفت حضور السيد المندوب الإقليمي الأستاذ محمد الحنافي الذي ألقى كلمة تشجيعية للمؤطرات لإنجاح المشروع.

وقد عرفت المساجد المخصصة لهذا الغرض بدئ تداريب مهمة وناجحة بحيث تم تجهيزها بالأدوات والمعدات الضرورية للكتابة  كالطاولات والكراسي وأدوات الكتابة.